عانقت جدران منتدانا …
....عطر قدومك ... وتزيّنت
مساحاته بأعذب عبارات الود والترحيب
ومشاعر الأخوة والإخلاص ...
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ع ـــمـــر بــن الــ خ ـــطــاب رضا الله عنه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناوي احبك
المشرف العام
المشرف  العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 148
العمر : 29
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : مررررح

مُساهمةموضوع: ع ـــمـــر بــن الــ خ ـــطــاب رضا الله عنه   الإثنين يوليو 06, 2009 4:10 pm

نسبه

عمر ابن الخطاب بن نفيل القرشي,,اسلم في السنة السادسه
لليعثة النبوية الشريفةوبإسلامه قويت شوكة المسلمين,,
لقبه الرسول _صلى الله عليه وسلم_ الفاروق لأنه أظهر
الإسلام في مكة و الناس يخفونه ففرق الله به بين الكفر و الإيمان
ودعا الرسول _ صلى الله عليه وسلم _
له قبل ان يدخل الاسلام {اللهم اعز الاسلام بأحد هذين العمرين :
عمر بن الخطاب,عمر بن هشاام} وكنيته أبو حفص،
أمه حنتمة بنت هشام بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم بن
يقظة بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر
بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.
وهي ابنة عم أم المؤمنين أم سلمة وسيف الله خالد بن الوليد
وعدو الله أبو جهل لحاً. يجتمع نسبها مع النبي محمد في كلاب بن مرة





إسلامه

أسلم عمر في ذي الحجة من السنة السادسة
من النبوة وهو ابن سبع وعشرين,و ذلك بعد إسلام حمزة بثلاث أيام,
و كان ترتيبه الأربعين في الإسلام






خلافته
لقد قال فيه عمر يوم أن بويع بالخلافة: رحم الله أبا بكر، لقد أتعب من بعده.
ولقد كان عمر قريبًا من أبى بكر، يعاونه ويؤازره، ويمده بالرأى والمشورة،
فهو الصاحب وهو المشير.
وعندما مرض أبو بكر راح يفكر فيمن يعهد إليه بأمر المسلمين،
هناك العشرة المبشرون بالجنة ، الذين مات الرسول وهو عنهم راضٍ .
وهناك أهل بدر ، وكلهم أخيار أبرار، فمن ذلك الذى يختاره للخلافة من بعده؟
إن الظروف التى تمر بها البلاد لا تسمح بالفرقة والشقاق؛ فهناك على الحدود
تدور معارك رهيبة بين المسلمين والفرس، وبين المسلمين والروم.
والجيوش في ميدان القتال تحتاج إلى مدد وعون متصل من عاصمة الخلافة،
ولا يكون ذلك إلا في جو من الاستقرار، إن الجيوش في أمسِّ الحاجة إلى التأييد بالرأى،
والإمداد بالسلاح، والعون بالمال والرجال، والموت يقترب، ولا وقت للانتظار،
وعمر هو من هو عدلا ورحمة وحزمًا وزهدًا وورعًا. إنه عبقرى موهوب،
وهو فوق كل ذلك من تمناه رسول الله، . فلِمَ لا يختاره أبو بكر والأمة تحتاج إلى مثل عمر؟
ولم تكن الأمة قد عرفت عدل عمر كما عرفته فيما بعد، من أجل ذلك
سارع الصديق باستشارة أولى الرأى من الصحابة في عمر،
فما وجد فيهم من يرفض مبايعته، وكتب عثمان كتاب العهد،
فقرئ على المسلمين، فأقروا به وسمعوا له وأطاعوا.






تسميته بأمير المؤمنين
لما توفي رسول الله واستخلف أبو بكر وكان يقال له من بعض مقربيه
خليفة رسول الله . فلما توفي أبو بكر بعد ان وصى للخلافة بعده لعمر بن الخطاب
قيل لعمر خليفة خليفة رسول الله. قال المسلمون فمن جاء بعد عمر قيل له خليفة
خليفة خليفة رسول الله فيطول هذا ولكن اجمعوا على اسم تدعون به الخليفة
بعد ان لشكل علماء المذاهب الاربعه على ذلك . يدعى به من بعده الخلفاء .
فقال بعض اصحاب رسول الله نحن المؤمنون وعمر اميرنا .فدُعي عمر أمير المؤمنين,
فلقب بأمير المؤمنين.






مماته

عاش عمر يتمنى الشهادة في سبيل الله، فقد صعد المنبر ذات يوم،
فخطب قائلاً: إن في جنات عدن قصرًا له خمسمائة باب، على كل باب خمسة آلاف
من الحور العين، لا يدخله إلا نبي، ثم التفت إلى قبر رسول الله
( وقال: هنيئًا لك يا صاحب القبر، ثم قال: أو صديق، ثم التفت إلى قبر أبي بكر--،
وقال: هنيئًا لك يا أبا بكر، ثم قال: أو شهيد، وأقبل على نفسه يقول:
وأنى لك الشهادة يا عمر؟! ثم قال: إن الذي أخرجني من مكة إلى المدينة
قادر على أن يسوق إليَّ الشهادة.

واستجاب الله دعوته، وحقق له ما كان يتمناه، فعندما خرج إلى
صلاة الفجر يوم الأربعاء (26) من ذي الحجة سنة (23هـ)
تربص به أبو لؤلؤة المجوسي، وهو في الصلاة وانتظر حتى سجد،
ثم طعنه بخنجر كان معه، ثم طعن اثني عشر رجلا مات منهم ستة رجال،
ثم طعن المجوسي نفسه فمات. وأوصى الفاروق أن يكمل الصلاة عبد الرحمن بن عوف
وبعد الصلاة حمل المسلمون عمرًا إلى داره، وقبل أن يموت اختار ستة من الصحابة؛
ليكون أحدهم خليفة على أن لا يمر ثلاثة أيام إلا وقد اختاروا من بينهم خليفة للمسلمين،
ثم مات الفاروق، ودفن إلى جانب الصديق أبي بكر، وفي رحاب قبر محمد رسول الإسلام.

_________________


صـرت مـا افـكـر بـروحـي
صـار كـل تـفـكـيـري بـيـك
لـو اضـمـك وسـط كـلبـي
هـم اظـل اسـال عـليـك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gram.forumpalestine.com/profile.forum?mode=register&agree
الـــز ع ـــيـــم
عضو بدا يشد حيلة
عضو بدا يشد حيلة


ذكر
عدد الرسائل : 16
العمر : 30
العمل/الترفيه : طب طب يا هوه

مُساهمةموضوع: رد: ع ـــمـــر بــن الــ خ ـــطــاب رضا الله عنه   الجمعة أغسطس 28, 2009 2:50 am

جزاك الله الف خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ع ـــمـــر بــن الــ خ ـــطــاب رضا الله عنه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ™ˆ°¾§¶ منتدى الدين الاسلامي ¶§¾°ˆ™-
انتقل الى: